كلية الطب بالجامعة الإسلامية بغزة تفتتح مدينة فلسطين الطبية

كلية الطب بالجامعة الإسلامية بغزة تفتتح مدينة فلسطين الطبية

افتتحت كلية الطب بالجامعة الإسلامية مبناها الجديد في محررة نتساريم, في إطار حديثه حول افتتاح مبنى كلية الطب الجديد في مدينة فلسطين الطبية, لفت الدكتور فضل نعيم نعيم- عميد كلية الطب بالجامعة الإسلامية بغزة- أن كلية الطب بالجامعة نشأت في عام 2006 في أصعب الظروف التي مر بها قطاع غزة مع بداية الحصار المشدد على القطاع, و أن نجاح كلية الطب في العشر سنوات من عمرها القصير يعتبر قصة بطولة للشعب الفلسطيني, الذي يصنع نجاحاته من المستحيل.

وأكد الدكتور نعيم أن كلية الطب ولدت كبيرة بعطائها وعملها وأساتذتها وطلبتها وخريجيها الذين اثبتوا جدارتهم وتميزهم بالرغم من قصر الفترة الزمنية التي عملوا خلالها، وعبر د. نعيم عن اعتزاز الكلية والجامعة بالمراكز المتقدمة التي حصل عليها طلبة وخريجو كلية الطب في الامتحانات الدولية، وامتحانات التوظيف, وزيارة طلبة كلية الطب للمؤسسات الدولية في بريطانيا وماليزيا و جنوب أفريقيا و تركيا وغيرها, وبين أن ذلك خير دليل على العمل المتوازن والمبدع والمتميز للكلية.

كما أكد د. نعيم أن كثير من مشاريع الكلية لم تنجز بسبب ضيق المكان السابق, فجاء مبنى كلية الطب المجاور لمستشفى الصداقة التركي الفلسطيني, كمكان قادر على استيعاب طموحات ومشاريع الكلية, حيث يتوفر فيه مختبرات تتسع لكل المعدات وأجهزة الكلية وتدريب عدد كبير من الطلبة في نفس اللحظة, كذلك يوجد فيه قاعات دراسية مجهزة بأحدث الإمكانيات والقدرات, يوجد في المبنى مختبرات المهارات السريرية التي يتم تدريب طلبة الطب على المهارات السريرية للتعامل مع المريض من خلال التدريب على الدمى قبل التواصل مع المريض بشكل مباشر وكذلك يوجد في المبنى الجديد للكلية قاعات فيديو كونفرنس لتواصل مع الخارج بشكل دائم.

وأوضح الدكتور نعيم أن المجال الطبي والصحي أتاح الفرصة للجامعة لاستكمال دورها في تلك المجالات على عدة مستويات تتمثل في تزويد المجتمع بالكوادر الطبية والعمل على تأهيل عدد العاملين في القطاع الصحي من خلال الدورات التدريبية، وتشجيع برامج الإبتعاث للخارج.

x