المؤسسة الخيرية الملكية البحرينية توقع مذكرة تفاهم مع الجامعة الإسلامية لكفالة (5) طلاب في كلية الطب بشكل مستدام

المؤسسة الخيرية الملكية البحرينية توقع مذكرة تفاهم مع الجامعة الإسلامية لكفالة (5) طلاب في كلية الطب بشكل مستدام

تحت رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة -ممثل جلالة ملك البحرين للأعمال الخيرية وشئون الشباب، رئيس مجلس أمناء المؤسسة الخيرية الملكية، تم في العاصمة الأردنية “عمان” توقيع مذكرة تفاهم بين المؤسسة الخيرية الملكية والجامعة الإسلامية في غزة، تقوم المؤسسة بموجب الاتفاقية بكفالة خمسة طلاب فلسطينيين لدراسة الطب في الجامعة الاسلامية بغزة” بتمويل من مبرة عبد الرحيم الكوهجي.

ووقع الاتفاقية الدكتور مصطفى السيد -الأمين العام للمؤسسة الخيرية الملكية، والدكتور كمالين كامل شعث -عضو مجلس أمناء الجامعة الإسلامية بغزة، بحضور السيد بيتر فورد -ممثل المفوض العام السابق لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) ، وسعادة السيد محمد زباري -القائم بأعمال السفارة البحرينية في الأردن، والسيد إبراهيم دلهان الدوسري -مدير إدارة التخطيط والمشاريع بالمؤسسة الخيرية الملكية.

وقال الدكتور السيد: “ليس هناك شيء أغلى من الفكر والعلم، وإعطاء الكرامة للإنسان بتثقيفه وتشجيعه، وهذه الاتفاقية امتداد لمشاريع كثيرة في غزة في مقدمتها : بناء مدرسة، ومصنع للأطراف الصناعية، ومركز طبي، ومراكز علمية ومختبرات في الجامعة الإسلامية، بالإضافة لعدة مشاريع لإعمار غزة”.

وتابع الدكتور السيد حديثه قائلاً: “يأتي توقيع هذه الاتفاقية ضمن استراتيجية المؤسسة الخيرية الملكية في دعم الأشقاء الفلسطينيين في قطاع غزة، إذ قامت مملكة البحرين بتوجيهات من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة الرئيس الفخري للمؤسسة الخيرية وبقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وعبر المؤسسة الخيرية الملكية بتنفيذ عدد من المشاريع التنموية والإنسانية في قطاع غزة انطلاقاً من المواقف الثابتة لمملكة البحرين تجاه القضية الفلسطينية العادلة”.

وأشاد الدكتور السيد بمبادرة مبرة عبدالرحيم الكوهجي في تمويل هذا المشروع، الذي يسهم في دعم تعليم عدد من الأشقاء الفلسطينيين وتوفير حياة كريمة لهم، مؤكداً على أن مبرة عبدالرحيم الكوهجي من الجهات المساهمة في عمل الخير التي تبادر دائماً للشراكة المجتمعية، كما يأتي هذا التعاون مع المبرة مثالاً صادقاً للثقة التي يوليها المجتمع البحريني في أعمال المؤسسة الخيرية الملكية.

من جانبه، أشاد الدكتور شعث بتوجيهات جلالة ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة لدعم ومناصرة الشعب الفلسطيني، مثمناً موقف حكومة مملكة البحرين وشعبها الكريم في مساندة الشعب الفلسطيني، وجهود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في توحيد الجهود الرسمية والأهلية لدعم الشعب الفلسطيني والإنجازات التي حققتها المؤسسة الخيرية الملكية والمشاريع الكبيرة التي قدمتها البحرين للشعب الفلسطيني، حيث كانت المساعدات البحرينية أول المساعدات التي دخلت قطاع غزة وأول دولة تقوم بتنفيذ مشاريعها التنموية في غزة، مما يدل على حسن الإدارة والتنظيم الكبير الذي تعمل المؤسسة من خلاله بقيادة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، متمنياً لمملكة البحرين الأمن والأمان والاستقرار في ظل قيادة جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وشكر الأستاذ الدكتور نصر الدين صادق المزيني – رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية بغزة، والأستاذ الدكتور عادل محمد عوض الله- رئيس الجامعة الإسلامية بغزة، جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة على مواقفه النبيلة وجهوده في دعم القضية الفلسطينية، وتشجيع مشاريع التنمية المستدامة، وأثنيا على الدور الكبير الذي يقوم به سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في رعاية المشاريع الإنسانية والإغاثية، وأفادا أن توقيع مذكرة التفاهم لكفالة خمسة من طلبة كلية  الطب بشكل مستدام يأتي في سياق جهود المملكة في الإسهام الجاد في مشاريع التنمية المستدامة، وأشادا بمبادرة مبرة عبدالرحيم الكوهجي في تمويل هذا المشروع، التي تأتي تأكيداً على اهتمام المؤسسات البحرينية بتقدير العلم والثقافة وتطوير حقول المعرفة في اختصاصات متعددة في العالم العربي. 

 وأكد الأستاذ الدكتور المزيني والأستاذ الدكتور عوض الله أن الجامعة تعنى بتطوير التخصصات الطبية والصحية من حيث : أعضاء هيئة التدريس، والمناهج الدراسية، والمختبرات العلمية، واختيار الطلبة المتفوقين للالتحاق بالدراسة، وأعربا عن أملهما في استمرار علاقات التعاون المشترك بين الجامعة الإسلامية والمؤسسات البحرينية.

x